/سؤال وجيه

سؤال وجيه

جاءت لي فكرة المقال عندما كنت اوصل هاتفي المحمول بـ Laptop وهو مغلق لكنه موصل بالكهرباء ، فتسائلت اذا كان متصلا بالكهرباء لما يجب علي ان اضطر لافتحه لكي يستطيع شحن الهاتف ، بل السؤال الأهم: هل جميع المنافذ الطرفية لـ Laptop كالـ USB ومنفذ الـ HD … تكون جاهزة للعمل طوال الوقت الذي يعمل فيه الجهاز ، ام انها تبدأ فور توصيل اي نوع من الكابلات بها

قد يكون سؤالا غبيا او ليس له اهميه ، لكن ما يهم في الامر انه بالفعل قد تمر علينا مثل هذه الاسئله الكثير ، لا نصل لاجابتها او نغفل على ان نبحث لها عن اجابة او ربما نعتقد انها لا تفيد

في هذا المقال نطرح عددا من الاسئلة التي قد تتبادر إلى ذهننا والمتعلقة بمجال علوم الحاسب عموما ، حسنا او يمكننا ان نعد محتويات هذا المقال معلومات نثري بها أنفسنا من باب المتعة كي نستطيع ان نقول أشياء جديدة مبهرة أمام زملائنا وننتفخ متفاخرين 😀

من أين أتى مصطلح “Geek” ليطلق على مهووسين الكمبيوتر أو ألعاب الكمبيوتر أو الرياضيات وهكذا  ؟

Geek هي كلمة انجليزية بمعنى مهووس ، ولعل أصلها كان يعود لكلمة geck التي كانت تطلق على غريب الأطوار أو بمعنى مجنون في الشرق الأدنى لألمانيا ، وفي القرن الـ 18 أطلقت كلمة Gecken على عرض جانبي يعرض في السيرك لمجموعة من الناس يفعلون أشياء غريبة كأكل الحشرات وهكذا حتى أصبح في القرن الـ 19 يطلق على هذا النوع من العروض Geek Show.

ثم تغير معنى هذا المصطلح مع مرور الوقت واصبحت له عدة دلالات مثل الطالب كثير المذاكرة وهكذا ، ثم تحول بعد ذلك ليخص المهتمين بمجال الحاسب على وجه التحديد ليصبح مصطلحا يفخر به كل من يلقب به.

والجدير بالذكر انه في منتصف عام 2000 ظهر ما يعرف بـ Geek Chic ليعطي هذا النوع من الموضه شكلا محددا لمن يطلق عليهم هذا اللقب ، مثل انهم يرتدون نظارات معينة وربطات عنق وهكذا.

[divider scroll_text=””]

لما أزرار لوحة المفاتيح مرتبة بهذا الشكل بالتحديد ؟

انه حقا سؤال محير ، فلماذا لم يتم ترتيبها ابجديا ، أو ان تكون الحروف المتشابهة في اللغة العربية كالـ “ر” “ز” بجوار بعضهم والـ “ب” و “ت” و”ث” أيضا بجوار بعضهم وهكذا.

في الحقيقة ان نظام “QWERTY” -وهم أول 6 أحرف على شمال لوحة المفاتيح الإنجليزية-  لتحديد تخطيط لوحة المفاتيح ليس النظام الوحيد لترتيب الحروف عليها ، بل هناك أنواع أخرى مثل Dvorak و Neo وغيرها ولكل تخطيط بلدانه الذي ينتشر فيها واعتادته شعوبها.

q1

Dvorak Layout

لكن دعونا نعود إلى كروستوفر شولز عندما طرح آلته الكاتبه بحروف مرتبة ابجديا ولاقت تعقيدا بالغا لوصول الأصابع إلى الحروف بصعوبه بالغه ، وبذلك عدّلها لتصبح بنظام QWERTY ، فأصبح أول من أخترع أنجح آلة كاتبه والتي عرفت باسم Remington No. 1 وبذلك أصبح النظام الأكثر انتشارا للوحات المفاتيح.

q2

اما نظام Dvorak فقد اعتمد على وضع الحروف المتحركة على يسار اللوحة وعلى اليمين الحروف الساكنة وايضا بكيفية تجعل الحروف الاكثر استخداما في الصف الأساسي محاولة لتقليل المسافه بين انتقال الاصابع بين الحروف للكتابه ، إلا انه رغم ذلك لم ينجح في ذلك إلا مع بعض الكلمات القليلة مثل “papaya” و”opaque” لكن إن كانت كلمات مثل “pumpkin” و”minimum” فـ QWERTY سيكون الأفضل بالتأكيد “حاول ان تجربها”

اما عن لوحات المفاتيح العربية ، فقد وضعت بهذا التخطيط ايضا تبعا لترتيبها بهذا الشكل في الآلات الكاتبه العربية ، ويقال ان اول ظهور للآلات الكاتبه العربية كان على يد المصريين فيليب واكد و سليم حداد.

[divider scroll_text=””]

هل كانت بالفعل أول “Computer Bug” حشرة حقيقية ؟!

في الحقيقة لم يكن ليخطر هذا السؤال على بالي ابدا ، فقد كان بديهيا انه قد يخطر ببال احدهم ان اسمي تلك الثغرة أو هذا الشئ السئ في كودي البرمجي بالـ”حشرة” ، لكن أثير فضولي عندما رأيت هذا السؤال مطروحا بالفعل في كتاب “The Book of General Ignorance” ، فالقصة تعود بالفعل إلى أحد الـ  electromechanical computers والذي تعرّض للتلف بسبب تلك الحشرة التي تسللت إليه وشوشت على بعض الأجزاء المكونه له ودوّنت هذه الحادثه وانتشر صيتها في عالم صناعة الكمبيوتر ليصبح بعد ذلك تعبيرا مجازيا عن وجود خلل ما في الأجهزة.

[divider scroll_text=””]

لما مؤشر الفارة يميل إلى اليسار قليلا وليس مستقيما ً؟

الفارة “ومؤشرها أيضاً” تم ايجادها بواسطة دوجلاس إنجلبارت ، ومبدأيا كان السهم مستقيما يشير إلى الأعلى

وعندما تم أختراع آلة  XEROX PARC تم تحويل المؤشر ليصبح مائلا ، ولعل السبب وراء ذلك قلة دقة الشاشة آنذاك فكان من الأسهل تمييز المؤشر المائل بزاوية قدرها 45 درجة عن المؤشر المستقيم فاعتمدها دوغلاس وعدلها لاحقا ليستعيرها منه ستيف جوبز في برمجياته ومن ثم بيل جيتس.

q3

[divider scroll_text=””]

لما رمز فنجان القهوة ليكون شعاراً للغة الجافا ؟

بداية سميت هذه اللغة بالـ Oak نسبة إلى تلك الشجرة التي كان يراها جيمس جوسلينج -مبتكر اللغه- من نافذة مكتبه. ثم ما لبثت شركة Sun Microsystems إلى ان حولت الإسم إلى جافا والتي تعد من أنواع القهوة التي يقال انها  تنبت في جزيرة جافا الأندوليسية لتنافس اللغة بهذا الاسم اللغات الأخرى.

[divider scroll_text=””]

حسناً ، يمكننا ان نكتفي بهذا القدر من الأسئله في هذا المقال ، دمتم مفكرين متأملين
تحياتي 🙂