/تعرف على المصادر المفتوحة – الجزء الثانى

تعرف على المصادر المفتوحة – الجزء الثانى

عالم المصادر المفتوحة

اكييد معظمنا بيتسائل ليه الواحد يسيب مجهوده وتعبه فبرنامج ويسيبه مفتوح بدون مقابل ؟طب هيحصل ايه لما اسيب البرنامج بتاعى مفتوح المصدر  او مين هيتابع تطورات البرنامج بتاعى ؟ وهل ده هيفيد بعد كده ؟

خلونا نتفق ان المصادر المفتوحة فالنهاية هى بمثابة منهجية لتطوير البرمجيات وكل ده بيتم فسبيل تطوير المجتمع التكنولوجى بشكل عام .

برمجيات المصادر المفتوحة بيتم تطويرها من خلال مجموعة من المطورين حول العالم لا يجمعهم الا اهتمامهم بهذا البرنامج فقط

وبما انه بيتم التطوير من خلال افراد او مؤسسات متنوعة مجتمعين فقط لهدف تطوير هذا البرنامج بيكون الافراد او المؤسسات دى هما المسؤليين عن تطوير وتحديث البرنامج ومتابعه الاخطاء واصلاحها وهكذا وبيكونوا مجمتعم خاص بالبرنامج ومستخدميه ومطوريه وهكذا.

المشاركة فى المصادر المفتوحة

السؤال هنا . انا لو عايز اشارك فبرنامج مفتوح المصدر . هل لازم اكون مبرمج او مطور فقط ؟؟ او لازم اكون ليا دور تقنى فقط . الحقيقة لأ

هناك الكثثير من الاعمال التى يجب متابعتها ولا يجب ان تكون مبرمجا لتقوم بها . فهناك الكثير من المهام مثل :


مساعدة المستخدمين الجدد.

توصية المشروع للآخرين.

تقديم تقييم للبرنامج.

اختبار البرنامج والتبليغ عن الاخطاء.

المطالبة بمميزات واضافات جديدة.

كتابة وتحديث البرمجيات.

توثيق البرمجيات.

عمل تصميم فنى للبرمجيات.

ترجمة البرمجيات والوثائق للغات مختلفة.

ولمزيد عن التفاصيل بكل جزء هنا

بعد ما عرفنا مجالات المشاركة فالمصادر المفتوحة . دلوقتى ازاى اشارك اصلا ؟؟ هبدا منين ؟ واجيب برامج منين ؟ واختار البرنامج على اى اساس ؟ وهشتغل ازاى فيه ؟؟

الاعداد

والاعداد هنا بيشمل 3 مراحل :

التخطيط لدورك فالمشروع . يعنى حضرتك عارف نقاط قوتك فين . تقدر تضيف جديد وتشارك فاى جزء من المشروع.

تحديد الوقت التقريبى للمشاركة فالمشروع . وده بيعنى انه مش وقتك كله هيكون للمشروع ولا هتبدأ وتسيبه شهور وسنين بدون اضافات ولكنه وقت مناسب لك وليكن على سبيل المثال 3 ساعات اسبوعيا.

التناسب بين عملك الاساسى والمشاركة فالمشاريع بحيث الا يظغى احدهما على الاخر وكذلك اذا كان عملك يتيح لك المشاركة فالبرمجيات الحرة والعمل بها ضمن مواعيد العمل الرسمية .

التعرف على المجتمع المطور للبرنامج

هنا مطلوب منك تاخد فترة كافية تتعرف على المجمتع وتتواصل معاه وتعرف طريقة الادارة والتنظيم داخل المجتمع وهل تتفق معاك ام لا.

ايضا هل المجتمع يقبل النقد البناء والاضافات ام لا وهل بيتم اخد النقد فالاعتبار ومراعاة الاخطاء فالمستقبل وهكذا وايضا تتعرف على الاشخاص المطوريين فالمشروع ووسائل الاتصال بهم سواء عن طريق البريد الالكترونى او مواقع التواصل او irc اوغيره  واخيرا تبعد بقدر الامكان عن الاشخاص السامة او محبطى العزائم .

المشاركة

وتعنى ان تتواصل مع الفريق المطور بشأن الجزء الذى تعمل به وتتابع معهم التطورات والمستحدثات وتتأكد من ان لا احد غيرك يقوم بمثل العمل حتى لا يضيع عملك هباء.

واخيرا . اذا التزمت بعمل ما ولم تستطع اتمامه لاى سبب كان لابد من التواصل وتبليغ الفريق كى يقوم غيرك بمتابعه المشكلة واستكمال العمل.


لمزيد من المعلومات حول كيفية المشاركة هنا وهنا

يمكنك قراءة الجزء الاول من هنا