/صالون نظم الثقافي التقني الأول.. أنا حر أنا أستخدم البرمجيات الحرة

صالون نظم الثقافي التقني الأول.. أنا حر أنا أستخدم البرمجيات الحرة

بالأمس القريب كان هناك حدث فريد من نوعه بمصر وهو صالون نظم الثقافي التقني حيث أنه أول صالون يتحدث عن تكنولوجيا المعلومات في مصر وهذا أهم ما يميز هذا الحدث، وكان تحت عنوان “أنا حر…. أنا استخدم البرمجيات الحرة” .

لماذا كان الحدث صالون وليس مؤتمر؟

لأن الصالون يتميز بروح المشاركة والنقاش الفعال بين الحضور وقبول الرأي والرأي الآخر.

بدأ الحوار بتعريف الفرق بين البرمجيات الحرة و المصادر المفتوحة حيث أنهما مفهومان مختلفان، البرمجيات الحرة هي قضية حرية وليست قضية سعر والحرية هنا تعني حرية مستخدمي البرامج في أربع جوانب وهي:-

» الحرية لتشغيل البرنامج لأي غاية يريدها المستخدم.

» الحرية لدراسة كيفية عمل البرنامج وملائمته لحاجات المستخدم.

» الحرية في إعادة نشر نسخ من هذه البرامج.

» الحرية في تعديل البرنامج وإمكانية نشر هذه التعديلات إلى الآخرين.

أما المصادر المفتوحة فهي ليست فقط تحقيق شرط الوصول إلى الكود المصدري للبرنامج وإنما هي استجابة لشروط نشر هذه البرامج، وحيث أن فلسفة المصادر المفتوحة هى المشاركة والتعاون مع الآخرين.

قد يعتقد البعض أن المصادر المفتوحة لا تعطي حقوق الملكية الفكرية إلى صاحب فكرة البرنامج ولكن هذا الاعتقاد خاطئ، فبمجرد طرح الفكرة على الآخرين هى أول طريقة لحفظ حقوق الملكية الفكرية، 

وأيضاً فأنت قد تعتقد بأن فكرتك هى حل لمشكلتك أنت فقط وقد تعتقد بأنها غير مجدية وأنها أسوء فكرة طرحت على هذا العالم، ولكنك هنا مخطئ؛ لأنه عند طرحك لفكرتك 

ستجد أن هناك الكثير من الأشخاص في هذا العالم يوافقونك في الرأي وأن هناك من سيساعدك في تنفيذها.

وقد يعتقد البعض أيضاً أن أصحاب أفكار المصادر المفتوحة لا يستفيدون منها بالمال ولكن هذا أيضاً اعتقاد خاطئ؛ لأنهم يجنوا المال _كأي شركة مقامة_ وذلك من خلال:-

» الدعاية

» والإعلانات.

» الدعم الفني.

» التدريب.

** مصر والمصادر المفتوحة:-

من المهم جداً أن يكون الشباب مؤمن بفكرة المصادر المفتوحة ونشر فكرتها خاصة أننا من الدول النامية وهى الدول الأكثر احتياجاً للمصادر المفتوحة في الوقت الحالي وذلك لقلة تكاليفها واقتصاديتها مما يساعد في دعم اقتصاد البلاد.

ومن المهم أيضاً أن تدرس أنظمة التشغيل المفتوحة المصدر في الجامعات حتى تجد إقبال أكبر من الشباب المستخدم للتكنولوجيا. 

تساعد المصادر المفتوحة والبرمجيات الحرة على محاربة البطالة وتحفيز الشباب الصغير في ريادة الأعمال على خوض التجربة والدخول إلى عالم ريادة الأعمال، وذلك لأنها تحول الشباب من مستهلكين للمصادر المغلقة إلى مبدعين ومطورين في المصادر المفتوحة.

ماذا لو بني التعليم في مصر على المصادر المفتوحة؟

» تعطي المصادر المفتوحة المساحة الكافية لفهم طريقة عملها مما يساعد على التفكير في تطويرها.

» عندما يتم تعليم الطالب على المصادر المفتوحة فإنها تبني لديه ثقافة المشاركة لأفكاره _والتي نفتقدها نحن الآن_ مع مختلف الأجناس والطوائف.

“Open Egypt” الخلاصة أن المجتمع يعتبر قاعدة الهرم التكنولوجي حيث أنه الوحيد الذي يستطيع أن يجعل الحكومة والجامعات والمدارس والشركات وغيرهم أن يستخدموا أنظمة التشغيل المفتوحة المصدر. وهناك فعلاً مبادرة من عدد من الجمعيات والشركات _من بينهم نظم_ وهى

لكي تضغط على الحكومة حتى تدعم المصادر المفتوحة مثل فرنسا وألمانيا وماليزيا والبرازيل وهما الأقرب إلينا.

وأخيراً انتهى النقاش بعبارة

المصادر المفتوحة….. دلوقتي وقتها

هذه المقالة اهداء من اللجنة الاعلامية في جمعية نظم إلى كاتازين بمناسبة العودة مرة أخرى مع تمنياتنا بدوام التوفيق والنجاح.